المؤلفون

الرواق الطويل

الرواق الطويل
إضافة إلى السلة إضافة إلى المفضلة

وصف قصير

\\\"أحمد خلف يدخل لعبة ما وراء السرد أو الميتاسردية بدراية ومهارة وهو يصنع لنا عوالمه السردية المدهشة، ولكن السؤال الذي يحاصر قاريء هذه الرواية بالذات من روايات أحمد خلف والتي غامر فيها – ربما لأول مرة – للاقتراب من شخصيات إنسانية  قريبة من موقف اليسار أو تقف داخله. ولم يحاول أن يتدخل في  مسار تفكير شخصياته أو أفعالها وسلوكها والاستثناء الوحيد المهم  الذي أود تأشيره هنا يتمثل في الموقف الأخير الذي أعلن عنه بطله عبد الله مؤلف القصص والروايات والذي أشار فيه فجأة الى أن بطله في منولوجه الداخلي الختامي \\\" لم يتوصل الى قرار حازم بشأن كل شيء يدور حوله، هنا داخل السجن أو هناك في مدينة الحرية\\\" والإشارة واضحة الى المفاضلة بين ثلاثة من اصدقائه المقربين: جواد الحمراني، شيوعي القيادة المركزية الذي شارك في انتفاضة الأهوار وزج به في سجن الحلة ومحمود عبد العال الشاعر الرومانسي، والماركسي المعتدل، وصديقه الفلسطيني الذي اختار الدراسة في قسم المسرح في اكاديمية الفنون الجميلة ببغداد، وهو غير واضح الانتماء لكنه من السياق العام يبدو قومياً أو بعثياً مستقلاً ومعتدلاً في مواقفهوسلوكه وعلاقاته، ولذا فقد فوجئنا نحن قراء الرواية، مثلما فوجئ نفسه بالانحياز في السطور الثلاثة الاخيرة من الرواية الى صديقه الفلسطيني\\\".   الأستاذ الناقد فاضل ثامر مجلة الأقلام 2011  
جريدة المدى أخبار المدى راديو المدى قنوات المدى زاموا للدعايا و الإعلان تاتو نرجس حوار سبورت
حوار سبورت نرجس تاتو زاموا للدعايا و الإعلان قنوات المدى راديو المدى أخبار المدى جريدة المدى

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى
حوار سبورت نرجس تاتو زاموا للدعايا و الإعلان قنوات المدى راديو المدى أخبار المدى جريدة المدى