المؤلفون

عين الزهور/سيرة ضاحكة

عين الزهور/سيرة ضاحكة
إضافة إلى السلة إضافة إلى المفضلة

وصف قصير

لقد تقصدت أن تكون السيرة ضاحكة، غير متحرج من الضحك حتى على نفسي. ذلك لأنني رغبت مرة أن لا أزيد مع الزائدين بؤسي وغمي على بؤس القراء وغمهم. فللحياة، كيفما كانت، وجهان: وجه عابس طاغي الصورة والصوت، ووجه باسم خجول. في الأحوال العادية لحياتنا يختفي الوجه الباسم وراء الوجه العابس، بقدر ما تتغلب العلاقات الطبقية الكريهة على علاقات التعاون والتضامن والتآلف الانسانية. فإذا كانت الامور هكذا، قلت لنفسي، لماذا لاأقوم - على مبدأ السحر - بقلبها ثقافيا ؟ وهكذا فعلت، فقمت قسريا بإبراز الوجه المشرق الضحوك أمام الوجه العابس المكرب. أردت القارئ أن يضحك، لأن الضحك ما منع قط معرفة ولا قصّر في تقديم فائدة، ومع ذلك فهو الجميل والأليف والمحبوب. أردته أن يضحك تيمّن الإحيائي بالخير وتسلّح العلميّ بما يعينه على صنع حياة أفضل. بو علي ياسين  
جريدة المدى أخبار المدى راديو المدى قنوات المدى زاموا للدعايا و الإعلان تاتو نرجس حوار سبورت
حوار سبورت نرجس تاتو زاموا للدعايا و الإعلان قنوات المدى راديو المدى أخبار المدى جريدة المدى

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى
حوار سبورت نرجس تاتو زاموا للدعايا و الإعلان قنوات المدى راديو المدى أخبار المدى جريدة المدى